سؤال وجواب

متى حولت القبلة من بيت المقدس الى الكعبة ؟

متى حولت القبلة من بيت المقدس الى الكعبة ؟ يعتبر هذا السؤال أحد الأسئلة الشائعة التي يطرحها معظم الأشخاص الذين يرغبون في التعرف على موعد تحويل القبلة من وجهة الى وجهة أخرى، فمن المعروف أن الوجهة والقبلة الأولى للمسلمين كانت بيت المقدس في فلسطين، وقد صلى النبي محمد صلى الله عليه وسلم مع صحابته فيها لبضعة أشهر وجاءه بعد ذلك أمراً من الله تعالى عن طريق الوحي جبريل بتغيير قبلة المسلمين الى الكعبة المشرفة في مكة المكرمة بأرض الحجاز، وكان لهذا التغيير في القبلة أثراً كبيراً على الاسلام والمسلمين، ولذلك يرغب الكثير من الأشخاص بمعرفة متى حولت القبلة من بيت المقدس الى الكعبة ؟ ونحن من خلال فقرات مقالنا سوف نوضح الاجابة على هذا السؤال بالاضافة الى بضع معلومات أخرى بخصوص بيت المقدس، فتابعونا لمعرفة اجابة متى حولت القبلة من بيت المقدس الى الكعبة ؟

أبرز المعلومات حول بيت المقدس

بيت المقدس أو مدينة القدس هي مدينة فلسطينية تاريخية قديمة لها مكانتها الدينية العالية والرفعية عند المسلمين جميعاً وحول معرفة أبرز المعلومات حول بيت المقدس فهي كالتالي :

  • توجد في بيت المقدس المسجد الأقصى المبارك في شرق المدينة .
  • يرجع بناء المسجد الأقصى في مدينة القدس الى سيدنا داوود عليه السلام .
  • يعتبر المسجد الأقصى أرض الإسراء والمعراج كما أنه أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين .
  • أرض القدس هي أرض المحشر والمنشر فسوف يحشر جميع الناس بها يوم القيامة ليتم محاسبتهم .
  • توجد في بيت المقدس الكثير من المعالم الأثرية والدينية القديمة والتي ما زالت الى يومنا هذا مثل الصخرة التي عرج منها الرسول الى السماء وبقيت هذه الصخرة ليومنا هذا وتم بناء مسجد قبة الصخرة فوقها .

متى حولت القبلة من بيت المقدس الى الكعبة ؟

يطرح الكثير من الأشخاص في العالم أسئلة دينية ثقافية ومن أشهرها هو سؤال متى حولت القبلة من بيت المقدس الى الكعبة ؟ حيث أن هذا السؤال يراود بال العديد من الأشخاص، وحول تحويل القبلة من بيت المقدس الى مكة المكرمة فكان هذا القرار بأمراً من الله عز وجل، فقد كانت القبلة الأولى للمسلمين هي المسجد الأقصى وقد صلى النبي محمد صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام في المسجد الأقصى حوالي 16 شهراً، وبعدها أمر الله تعالى نبيه الكريم بتحويل قبلة المسلمين من بيت المقدس الى الكعبة في مكة المكرمة، وقد تحولت القبلة من بيت المقدس الى الكعبة في شهر رجب من السنة الثانية للهجرة حسب قول أهل العلم .

شاهد كذلك : الجزء الذي يصنع الغذاء في النبات

فوائد تحويل القبلة من بيت المقدس الى الكعبة المشرفة

كان لتحويل القبلة من بيت المقدس الى الكعبة الكثير من الفوائد التي عادت على الرسول محمد صلى الله عليه وسلم والمسلمين جميعاً، ومن أبرز وأهم فوائد تحويل القبلة من بيت المقدس الى الكعبة المشرفة ما يلي :

  • تهيئة المسلمين والرسول محمد صلى الله عليه وسلم لبعض المشاكل قبل أن تحدث لكي يجدوا الحلول لها .
  • شعور المسلمين بالتميز عن الأقوام والأمم التي سبقتهم وذلك بتحويل القبلة من بيت المقدس الى مكة المكرمة .
  • جعل الله لمكة مكانة عظيمة وتصحيح المفاهيم الخاطئة لدى المسلمين حيث كانت الكعبة في الجاهلية وجهة للمشركين والكفار العرب كنوع من العنصرية فعمل الله تعالى أن يصحح هذا الخطأ الذي يعتقده المسلمين أن الكعبة هي مجلساً للكفار والمشركين .

والى هنا نكون قد وصلنا الى ختام مقالنا الذي كان بعنوان متى حولت القبلة من بيت المقدس الى الكعبة ؟ ومن خلاله تعرفنا معكم على أبرز المعلومات حول بيت المقدس بالاضافة الى أننا ذكرنا لكم فوائد تحويل القبلة من بيت المقدس الى الكعبة المشرفة .

زر الذهاب إلى الأعلى