أسئلة تعليمية

قصة عن افة من افات اللسان الكذب او النميمة او الغيبة لغتي خامس

قصة عن افة من افات اللسان الكذب او النميمة هي من أجمل القصص التي يمكن تقديمها للأطفال كونها من القصص المفيدة التي تسهم في تعليم الأطفال التحلي بمكارم الأخلاق بطريقة مبسطة وممتعة حيث أن القصص الممزوجة بالصور تساعد بشكل كبير في عملية ترسيخ وإيصال المعلومات إلى عقول الأطفال, فمثلاً عندما نرغب في تعليم الطفل بعض من افات اللسان فإننا نقرأ له أو نقدم له قصة عن افة من افات اللسان الكذب او النميمة او الغيبة وهو بدوره سوف يقوم بقياس ما قرأه في القصة على المواقف اليومية التي يمر بها. ومن جهةٍ أخرى فإن قصص الأطفال تسهم في العمل على توسيع تفكير ومدارك الأطفال وتنمي ما لديهم من مهارات وابداع. وفي هذا المقال سوف نتعرف على قصة عن افة من افات اللسان الكذب او النميمة او الغيبة مثل سرد قصة عن الغيبة وعواقبها قصيرة.

الزوار شاهدوا أيضًا: قصة خيالية قصيرة جدا لغتي

قصة عن افة من افات اللسان الكذب او النميمة او الغيبة

ورد في مبحث اللغة العربية كتاب لغتي للصف الخامس الابتدائي سؤال يطلب منهم البحث عن قصة عن افة من افات اللسان الكذب او النميمة او الغيبة وكتابتها كنوع من النشاطات التي تسهم في ترسيخ تعلمهم حول الدروس المختلفة, وقد وجد العديد من الطلاب في صعوبة في الحصول على أحد هذه القصص حيث أنهم لا يملكون جميعاً مهارة التأليف والاختراع لإنشاء قصة قصيرة حول الغيبة والنميمة أو قصة عن الكذب قصيرة, لذلك إليكم في الأسفل مجموعة بها أكثر من قصة عن افة من افات اللسان الكذب او النميمة او الغيبة.

قصة عن افة من افات اللسان كالكذب او النميمة او الغيبة تبين خاتمتها العاقبة الوخيمة على صاحبها وعلى المجتمع الذي يعيش فيه

يحكى أنه كان هناك أحد الرجال يدعى أنس وكان هذا الرجل يعمل في بيع ثمار البرتقال في الأسواق الشعبية، وفي أحد الأيام جاءت على هذا الرجل سيدة عجوز تسأله إذا هل البرتقال لذيذ أم طعمه حامض؟ فأخبرها الرجل لا إنه ليس حامض بل هو برتقال طعمه لذيذ وحلو جداً ولن تجد مثله في كل السوق وسألها كم كيلو ترغب في الشراء, فقالت له أنها لا تريده بل تبحث عن برتقال حامض لزوجة ابنها الحامل حيث أنها تشتهي البرتقال الحامض وذهبت, ندم الرجل بسبب الكذب  وخسر هذه الزبونة, إلا أنه أيضاً بعد هذا الموقف لم يتعلم الدرس حيث في اليوم التالي جاءت امرأة حامل تسأل الرجل هل البرتقال هذا حلو المذاق فقال لها لا إنه حامض كي لا يخسر الزبونة كما حدث في الأمس إلا أنه خسرها أيضاً إذ أنها ترغب في شراء البرتقال الحلو نظراً لأن أم زوجها أخبرتها أنه يبيع  البرتقال الحلو وهكذا خسر البائع الزبونة وأدرك افة الكذب وعواقبه حيث أنه بسبب الكذب خسر هذا البائع زبونتين. وهذه كانت قصة قصيرة عن الكذب وعواقبه.

قصة الولد الكذاب

كان هناك ولد صغير يدعى ” عدي” وكان هذا الولد هو الولد الوحيد لأمه وأبيه حيث أنه لا يمتلك اخوان أو أخوات لذلك فإنه يلجأ للعب مع أبناء الجيران والأصدقاء كل يوم, إلا أن هذا الولد الجميل كان يعاني من عيب خطير وهو أنه يكثر ن الكذب على أصدقائه وكل من هم حوله حتى أصبح الجميع يطلق عليه لقب الكذاب من كثرة الكذب وسرعان ما أصبح الأصدقاء وأبناء الجيران يبتعدون عنه ولا يرغبون في اللعب معه بسبب كذبه الدائم عليهم, وفي هذه اللحظات أدرك هذا الولد الجميل أن الكذب كان السبب الرئيسي في أن خسر محبة الناس لذلك تعلم أن يبتعد عن الكذب لأنه افة من افات اللسان. وهذه كانت قصة عن افة من افات اللسان الكذب او النميمة او الغيبة.

قد يهمك : قصة قصيرة عن الاخلاق والفضائل خامس ابتدائي 1443

قصة عن الغيبة وعواقبها قصيرة

يحكى أن رجل حكيم في يوم من الأيام رغب في أن يعلم طفله درس حول الغيبة والنميمة فقام باصطحاب ابنه إلى سطح منزلهم وأخذ معه كيس ممتلئ بالريش وطلب الأب من ابنه أن يقوم بفتح الكيس وإلقاء الريش كله من السطح فتساقط الريش في كل مكان, وبعد ذلك طلب الأب من ابنه أن يقوم بجمع كل الريش المتناثر في الكيس مرة أخرى, فاستغرب الابن وسأل والده لماذا سيفعل ذلك؟ فأخبره والده أن الغيبة والنميمة هي كالريش المتناثر الذي يمكن لنا أن نلقيه في أماكن كثيرة إلا أننا لا نستطيع حمعه مرة أخرى حيث أن الغيبة والنمية هي افة من افات اللسان الخطيرة التي توعد الله سبحانه وتعالى أصحابها بالعذاب الأليم وهكذا فهم الابن مخاطر وعواقب الغيبة والنميمة.

وهكذا نصل بكم إلى ختام هذا المقال الذي تعرفنا من خلاله على قصة عن افة من افات اللسان الكذب او النميمة او الغيبة والذي طلب المعلمين والمعلمات من طلاب الصف الخامس أن يقوموا بعمل قصة حول أحد تلك الآفات وارسالها للمعلمة.

زر الذهاب إلى الأعلى