التعليم

خطبة محفلية قصيرة عن اليوم الوطني 92

خطبة محفلية قصيرة عن اليوم الوطني 92 هي من أجمل أنواع الخطب التي تتعلق بأفضل وأغلى ما يملك الإنسان على الأرض ألا وهو الوطن, وتختص خطبه محفليه قصيرة عن اليوم الوطني بالحديث بشكل واضح عن اليوم الوطني السعودي وأهمية الوطن وحمايته بكل ما نملك من قوة. وفي أسبوع الاحتفال باليوم الوطني عادةً ما يتم تخصيص بعض الأوقات لإلقاء خطبة محفليه عن اليوم الوطني قصيرة 1444 كي يستذكر الناس حب الوطن وحب المملكة العربية في قلوبهم وعقلوهم ويبقى هذا الوطن ثابت في قلوب وعقول كافة السكان. ولما كانت الخطبة المحفلية من الأمور الجيدة وذات الفائدة لتعميق حب الوطن في مناسبة اليوم الوطني السعودي من كل عام وجب علينا أن نضع لكم بعض من النماذج على خطبة محفلية قصيرة عن اليوم الوطني 2022 تابعوا معنا على موقع لباقة.

اليوم الوطني

يعتبر اليوم الوطني السعودي من أجمل الأيام التي تمر على سكان المملكة أو يمكننا القول أنه أحد الأعياد التي يتم الاحتفال بها من قبل السكان كون هذا اليوم يمثل أجمل ذكريات مرت على الشعب السعودي ففي ذلك اليوم تم توحيد أراضي المملكة لتصبح المملكة العربية السعودية المستقلة, ومن الجدير بالذكر أن تاريخ اليوم الوطني هو الثالث والعشرين من شهر سبتمبر من كل عام, لذلك سنذكر لكم في هذا المقال أجمل خطبه محفلية قصيرة عن اليوم الوطني.

خطبة محفلية

الكثير منا قد يتساءل ما معنى خطبة محفلية؟ إلا أنها كغيرها من أنواع الخطب الي تعرفونها فهي عبارة عن أحد الفنون النثرية التي يقوم أحد الأشخاص الذين يمتلكون مهارة الحديث والثقافة اللغوية والفكرية بإلقائها على مسامع باقة كبيرة من الناس عند قدوم أحد المناسبات وخصوصاً في المناسبات الدينية والمناسبات الوطنية كمناسبة اليوم الوطني السعودي.

خطبة محفلية عن اليوم الوطني 2022 قصيرة جدا

عند التفكير في كتابة او إلقاء خطبة محفلية قصيرة عن اليوم الوطني ينبغي على الشخص أن يتعلم فنون إلقاء الخطب المحفلية ومن ماذا تتكون هذه الخطبة, فلا يعقل مثلاً أن يبدأ الخطيب كلمات الخطبة المحفلية فوراً دون أن يقوم بذكر مقدمة جميلة تهيء السامعين للخطبة التي سيلفيها, لذلك تابعوا معنا في الأسفل هذا النموذج على خطبه محفليه قصيرة عن اليوم الوطني 2022 والذي يحتوي على مقدمة وخاتمة والنص الخاص بالخطبة.

مقدمة خطبة محفلية عن اليوم الوطني 92 قصيرة

بسم الله الرحمن الرحيم, نحمدك يا الله حمداً طيباً مباركاً ونصلي على رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم أفضل الصلاة والتسليم, أما بعد:
إخواني وأخواتي المؤمنين والمؤمنات السامعين منكم مهما كانت أعماركم كما تلاحظون نحن نمر في هذه الأيام بأحد المناسبات الجميلة والعظيمة التي كان لها أكبر الأثر وأعظمه على أرض الوطن الحبيب, وهذه المناسبة المباركة هي مناسبة ذكرى توحيد أراضي المملكة العربية السعودية على يد الملك المؤسس رحمه الله وأنار قبره عبدالعزيز بن عبد الرحمن آل سعود الذي عمل بكل ما يملك من طاقة على أن يصل الوطن السعودي على ما هو عليه هذه الأيام.

موضوع خطبة محفلية عن اليوم الوطني السعودي 1444

يبحث الكثير من الخطباء عن موضوع خطبة محفلية عن اليوم الوطني السعودي 1444 وذلك في ظل أجواء الاحتفال بهذه الذكرى المميزة التي لطالما انتظرها الكثيرون من أفراد الشعب السعودي , لذلك قمنا بكتابة خطبه محفله عن اليوم الوطني السعودي 1444 قصيرة يمكنكم الاستفادة منها فيما يلي:
أيّها الأخوة الأكارم، أيّها الشّعب العظيم، إنّ اليوم الوطني السّعودي من أعظم الأيام التي تمثّل لشعبنا مصدر فخرٍ وعزٍّ وشموخ، فجميع أبناء الوطن يتشاركون في الاحتفال في هذا اليوم المبارك، ويظهرون فيه الفرح والسّرور، ولا ننسى أنّه ذكرى توحيد المملكة العربيّة السّعودية على يد ملكنا المؤسس رحمه الله، فمحبّة الأوطان تقتضي بعدم الإتيان بما من شأنه المساس بوحدة الوطن، فالتّفرقة كانت وبالٌ ومهلكة، لذلك حذّر منها ربّ العالمين في كتابه العزيز، وأخبر النّبي -صلى الله عليه وسلّم- أنّ التّنازع والتّفرقة هما خطرٌ على الأمّة، فكم أُهلكت أممٌ قبلنا بسبب فرقتها، فإنّ أوّل نواة لقيام الوطن وقيام الحضارة هي الوحدة والتّكافل والتّآلف بين أفراد المجتمع الواحد، وهذا ما نحتفل به وفي ذكراه، فهذا اليوم هو ذكرى التّوحيد ووحدة الكلمة تحت راية الملك، وذلك بعد الجهود الغفيرة التي بذلها، والتي دامت ثلاثين عاماً من الكفاح والنّضال، ونحن كأبناء هذا الوطن العظيم من واجبنا أن نردّ الجميل دوماً لوطننا الغالي، فنذود عنه ونحميه كما حمانا، ونرتقي به في الأعالي كما ارتقى بنا.

خطبة محفلية قصيرة عن اليوم الوطني 92

الحمد لله الذي أنعم على عبادة بالفضل والجود والكرم وأشهد أن لا إله الله وحده لا شريك له فهو الأول ولا يوجد شيء قبله وهو الأخير ولا يوجد شيء بعده، وهو الظاهر ولا يوجد شيء فوقه وهو الباطن ولا يوجد شيء غيره، فنقدم إليكم خطبة محفلية عن اليوم الوطني ونبدأها بالصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم:

حب الوطن والدفاع عن الدين من أهم السمات التي يتسم بها الإنسان، فيسخر الإنسان إيمانه في الحفاظ على وطنه، فلا يتم الدفاع عن الوطن إلا من خلال الإيمان القوي، وبعض الصحابة كانوا ينتسبون إلى أوطانهم وهذا يسبب لهم سخرية ولكنهم لا يهتمون على سبيل المثال سيدنا بلال بن رباح رضي الله عنه فكان يقال له بلال بن رباح الحبشي وكان يعشق ذلك للغاية وذلك سبب له سخرية من الناس لأن الانتساب إلى حبشة يجعله عبد أسود ولكن سيدنا بلال لم يلتفت لذلك مطلقًا وهذا لأنه كان يحب أرضه ووطنه كثيرًا.

خاتمة خطبة محفلية عن اليوم الوطني السعودي قصيرة 1444

وفي الختام نرجو من الله سبحانه وتعالى أن يحفظ وطننا الحبيب المملكة العربية السعودية من عيون الحاقدين وينشر فيها الأمان والسلام وتستمر دولتنا الحبيبة دولة راقية تبقى دوماً محط أنظار العالم شامخة في الشرق الأوسط إلى أبد الآبدين, والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

خطبة محفلية عن اليوم الوطني 92 مكتوبة

” اثنا وتسعين عاما مرت على تأسيس هذا الثرى المبارك نحتفل بها اليوم شيبا وشبابا نساءً ورجالاً قادةً وشعباً فخورين بهذا الوطن الذي لا يطاوله في ساحة المجد وفي العطاء طائل ولا يعوقه من بلوغ مراتب المجد معيق فوطننا وسعوديتنا بنيت بسواعد رجالنا وبهمة قادتنا وها هي اليوم تحقق ما ظن البعض انه مستحيل وتغيض عداها وتفرح حالها كل من تعز عليه فألف سلام على بلادنا بلاد الحرمين الشريفين. السعودية اليوم بحاجة إلى كل ابن وابنة بارة من أبناءها فهم مشعل الأمل ومن نتفاءل بهم ليحملوا راية النهضة التي حملها قادتهم وأجدادهم وليسيروا بهذا الوطن بمسيرة العطاء والتقدم والتطور فمستقبل السعودية مرهونة بهم وهو بإذن الله مستقبل زاهر مزدهر يفخر كل من ينتمي له به ويشعر بالطمأنينة والأمن اللذان ننعم بهما اليوم في كنف وطننا الحبيب فنتوجه لله تعالى بدعاء من القلب ونرجوه أن يحفظ هذا الوطن بحفظه وأن يبقي رايته مرفوعة تعانق السماء وأن يحفظ قادته وجنوده وشعبه”

زر الذهاب إلى الأعلى