تسلية وترفيه

العامل الذي لا يتغير في أثناء التجربة هو المتغير التابع؟

إن سؤال العامل الذي لا يتغير في أثناء التجربة هو المتغير التابع لا يمكن الإجابة عليه دون أن نتطرق إلى فهم كل من أنواع المتغيرات التي تستخدم في التجارب العلمية. فقد تم في البحوث التجريبية تقسيم المتغيرات إلى أنواع متعددة لكل منها خصائص تميزها عن المتغيرات الأخرى. بذلك فإن المتغير التابع يختلف اختلافاً كبيراً عن المتغير المستقل ولكن المتغير المستقل عادةً ما يتم استخدامه كي يتم كشف مدى تأثيره على المتغير التابع خلال التجربة العلمية. ومما لا شك فيه بأن لهذه المتغيرات فوائد متعددة في المجالات العلمية لا يقتصر ذلك على مجال الرياضيات أو الاحصاء. بل إن هذه المتغيرات تتعدى ذلك حتى تصل إلى المحاكاة ومجال النمذجة الرياضية. في هذا المقال سوف نجيب لكم عن سؤال العامل الذي لا يتغير في أثناء التجربة هو المتغير التابع؟ وسنوضح لكم مفهوم هذا المتغير بالتفصيل.

العامل الذي لا يتغير في أثناء التجربة هو المتغير التابع؟

الإجابة على سؤال العامل الذي لا يتغير في أثناء التجربة هو المتغير التابع؟ هي خطأ فالمتغير التابع كما يشير اسمه يتبع لمتغير آخر ويتغير بناء على التغير به وهو المتغير المستقل والذي يمكن أن نعرفه بأنه العامل الذي لا يتغير أثناء الدراسة فهو يؤثر في العوامل الاخرى ولا يتأثر بها. من السهل أن تميز بين العامل المستقل والتابع من خلال اسمهما فقط فالمستقل مستقل عن التأثر بغيره والتابع يتبع متغير آخر في قيمه. إضافة إلى هذين النوعين من المتغيرات يوجد نوع ثالث وهو المتغير الثابت أو المتحكم والذي يبقى في حالة ثبات خلال كافة خطوات القيام بالتجربة العلمية المحددة.

مفهوم المتغير التابع

بعد أن تعرفنا على إجابة سؤال العامل الذي لا يتغير في أثناء التجربة هو المتغير التابع أم لا ، لابد لنا أيضاً من أن نوضح لكم مفهوم هذا المتغير. إذ أنه كما ذكرنا هناك أنواع متعددة من المتغيرات كان من ضمنها المتغيرات الثابتة والمتغيرات التابعة أو التي تسمى المستقلة. أما عن المتغير التابع فهو متغير الاستجابة ويتبع المستقل خلال التجربة، لذلك سمي باسم متغير تابع. ولكن الفرق الوحيد بين هذين المتغيرين هو أن المستقل غالباً ما يكون متغير واحد فقط أما عن المتغير التابع فقد يكون أكثر من متغير خلال التجربة الواحدة.

هل يتغير المتغير التابع خلال التجربة؟

بما أن العامل الذي لا يتغير في أثناء التجربة هو المتغير الثابت فإن المتغير التابع قابل للتغيير. حيث أنه يمثل المخرجات أو مدى التأثير في البحوث التجريبية. وإن قيمة المتغير التابع عادةً ما تعتمد على التغيرات التي تحدث في المتغير المستقل، فهو يعتمد في كافة الأحوال على عوامل أخرى يتم قياسها خلال التجربة. ومن هذا نستنتج بأن المتغير التابع نعم قابل للتغيير في مختلف الظروف وإن الباحث يهتم بوظيفة تحديد العلاقات وضبطها بين هذه المتغيرات المختلفة خلال التجربة العلمية.

بهذا ننهي حديثنا عن المتغير التابع ومدى دقة عبارة أو تساؤل الطلاب حول العامل الذي لا يتغير في أثناء التجربة هو المتغير التابع أم لا. فقد كانت الإجابة أن هذه العبارة خاطئة بل إن الصواب هو أن المتغير الثابت هو الذي لا يتغير أما عن التابع فيتبع المتغير المستقل في كافة الامور.

زر الذهاب إلى الأعلى